كتب: حسن فؤاد

أكدت الناشطة اليمنية توكل كرمان، الحاصلة على جائزة نوبل للسلام، أن الانقلابات العسكرية لا تنتج ديمقراطية ولا حرية، ولا تلبي تطلعات الشعوب نحو الرقي، لافتة إلى أنه إذا نجح الانقلاب فهذا يعني نهاية مستقبل مصر كتاج للربيع العربي.

وقالت كرمان، في لقائها عبر الأقمار الاصطناعية مع فضائية الجزيرة مباشر مصر مساء اليوم الجمعة: إن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي إذا نجح في الانتخابات الرئاسية سيخوض صراعا مع الجميع، وأولهم المؤسسة العسكرية التي يخشى أن تنقلب عليه بمجرد خلع زيه العسكري، بالإضافة إلى صراعه مع منظمات حقوق الإنسان خوفا من المساءلة، ومع القضاء الذي يتطلع للاستقلال، ومع الشعب الذي ناضل وضحى من أجل الحصول على الحرية والعيش والكرامة الإنسانية.

وأضافت أن السيسي سيدير جمهورية الخوف التي أنتجها لحمايته من المساءلة، وليس من أجل بناء مصر .

واختتمت كرمان "نأمل في الشعب المصري العظيم وتضحياته السلمية وقدرته على إنتاج شراكة وتوافق بين القوى الثورية، مشيرة أن المسألة لم تعد عودة الرئيس مرسي فقط، ولكن تعني إنقاذ مصر من الحكم العسكري الغاشم، ومن الانزلاق في السرداب المخيف الذي خلقه الانقلاب.

 

 

 

Facebook Comments