دعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، الفلسطينيين إلى المشاركة في فعاليات الجمعة المقبلة، والتي تحمل اسم جمعة “لاجئو لبنان” دعما لصمودهم، وطالبت الحكومة اللبنانية بإلغاء القرارات التي تمس بحياة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

وقالت الهيئة، إن وجود اللاجئين في لبنان هو مؤقت إلى حين عودتهم إلى أرضهم، ومن الظلم مساواتهم مع الوافدين للعمل، مطالبة رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب اللبناني والقوى اللبنانية للتدخل لرفع الظلم عن ضيوف لبنان حتى العودة إلى أرضهم.

وجددت الهيئة تمسك الشعب الفلسطيني بمسيرات العودة بطابعها الشعبي حتى تحقيق أهدافها كاملة، مؤكدة أن تهديدات الاحتلال لغزة لا تخيف الشعب الفلسطيني، وأن المقاومة الفلسطينية قادرة على خلط الأوراق.

وطالبت الهيئة بعقد اجتماع للأمناء العامين للفصائل والسير في طريق الوحدة الوطنية، وأشادت بالجهود المبذولة التي تقوم بها لجان مقاطعة الاحتلال، مطالبة بالمزيد من هذه الجهود بكل المستويات لمحاصرة التطبيع والمطبعين مع الاحتلال.

وأضافت الهيئة أن جمعة حرق العلم الإسرائيلي كانت رسالة للدول المطبعة مع الاحتلال والتي رفعت هذا العلم في عواصمها أنه سيحرق في غزة.

Facebook Comments