قررت المحكمة العسكرية، اليوم الأربعاء، مدَّ حكمها على 48 معتقلا، بدعوى اتهامهم بتشكيل خلية قامت بالتخطيط وتنفيذ “تفجيرات الكنائس”، إلى جلسة 11 أكتوبر المقبل.

كانت المحكمة العسكرية، أحالت في وقت سابق، 36 معتقلا إلى مفتي الانقلاب لأخذ رأيه الشرعي في إعدامهم في القضية.

ومنعت المحكمة خلال جلسات المحاكمة، أيّا من الصحفيين أو المصورين أو وسائل الإعلام المختلفة، من الحضور لتغطية وقائع المحاكمة، واقتصر الحضور فقط على أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بالقضية.

رابط دائم