مراسلون بلا حدود تصنف البحرين ضمن 5 دول معادية للانترنت

  أوصت منظمة "مراسلون بلا حدود"، بأن يحترم الدستور الليبي المرتقب، حرية التعبير والإعلام والرأي والحقوق الأساسية بشكل عام.    وذكر بيان للمنظمة اليوم الخميس، أن هذا الدستور سيكون بمثابة عقد اجتماعي جديدا بين الدولة والشعب الليبي، تلتزم فيه جميع الأطراف بأن يكون معبراً عن تطلعات جميع أطياف المجتمع، بما يتوافق مع التزامات ليبيا الدولية.    وقالت ممثلة "مراسلون بلا حدود" في ليبيا باربرا نيو، في تصريح لها اليوم- إن " هذا البيان يأتي من باب تأكيد وحرص المنظمة على ضرورة حماية حق التعبير وحرية الصحافة، وحماية الصحفيين وتوفير الجو الديمقراطي الذي يضمن حرية الوصول إلى المعلومة دون تضييق أو تخويف".    يذكر أن منظمة "مراسلون بلا حدود" أصدرت عدة بيانات دعت فيها الحكومة الليبية إلى حماية الصحفيين، وكبح جماح من وصفتها بالميليشيات التي تهدد الصحفيين وتعرض حياتهم للخطر.  

Facebook Comments