كتب: عبد الله سلامة
واصل ثوار الشرقية والبحيرة فعالياتهم ضد الانقلاب العسكري، ضمن فعاليات أسبوع "الحرية حق"، الذي دعا إليه التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب.

ففي الشرقية، نظم ثوار العاشر من رمضان مسيرة ليلية، ردد المشاركون فيها هتافات تندد بجرائم عصابة الانقلاب بحق المصريين واستباحتهم لدماء المسلمين والمسيحيين، مطالبين بالقصاص للشهداء، وإطلاق سراح المعتقلين، وعودة الشرعية، وإسقاط حكم العسكر.

وفي البحيرة، نظم ثوار حوش عيسى وقفة ليلية، ردد المشاركون فيها هتافات تندد بتلفيق الاتهامات للشباب من قبل عصابة العسكر، وغلاء الأسعار، وتفاقم الأزمات المعيشية والاقتصادية، فضلا عن التنديد بتفريط العصابة في مقدرات وثروات الوطن.

وفي البحيرة أيضا، نظم حركة "أولتراس نهضاوي" بكفر الدوار مسيرة ليلية، ردد المشاركون فيها هتافات تندد بتلفيق التهم للشباب المختفين قسريا، منها "لفق لفق فى القضية هى دى عادة الداخلية، الداخلية بلطجية، هاتوا إخواتنا المعتقلين"، فضلا عن هتافات تندد بتفجير الكنيسة، منها "كل الدم المصرى حرام، يادى الذل ويادى العار الكنيسة ولعت نار، الانقلاب هو الإرهاب، الشعب المصرى إيد واحدة".

Facebook Comments