بأعلام مصر وصور رئيسها الشرعي الدكتور محمد مرسي، وهتافات: الشعب يريد إسقاط الانقلاب، انتفض أهالي وثوار ديرب نجم، بالشرقية، في مسيرة ليلية حاشدة، انطلقت من منطقة المستوصف خلف المعهد الديني بجوار مركز الشرطة مرورًا بمدرسة السويدي، جابت معظم شوارع المدينة.

 

ودعا الثوار خلال مسيرتهم جموع الشعب المصري لوحدة الصف، وإعلان الغضب في وجه عصابة العسكر، والخروج في موجة غضب عارمة تقتلع جزور العسكر، وتنقذ مصر، من الهلاك جرَّاء حكم العسكر، الذي باع الأرض وهتك العرض، ودمر الاقتصاد، وأفقر الشعب، وأفسد الوطن.

 

مؤكدين تواصل نضالهم الثوري، حتى نحقيق كل مكتسبات ثورة 25 يناير، من العيش والحرية والعدالة والكرامة الإنسانية.

Facebook Comments