تواصل قوات أمن الانقلاب بالجيزة إخفاء المواطن أحمد جمال عطية، من بولاق الدكرور، وذلك منذ اعتقاله يوم 20 فبراير 2018، بعد اقتحام محل صيانة أجهزة الكمبيوتر الذي يملكه ومداهمة منزله وتكسير محتوياتهما واقتياده لجهة مجهولة.

وفي الإسكندرية، تواصل مليشيات أمن الانقلاب إخفاء السيد سليمان “55 عاما”، موجه لغة عربية، وذلك منذ اعتقاله يوم الثلاثاء 11 ديسمبر 2018، واقتياده إلى جهة مجهولة.

وفي البحيرة، تواصل ميليشيات الانقلاب، إخفاء أحمد السيد محمد طه، من أبناء حوش عيسى، ويعمل بورشة بمحافظة الجيزة- ومن أبناء مركز حوش عيسى بالبحيرة، وذلك منذ اعتقاله يوم 16 ديسمبر 2018، أثناء ذهابه لعمله، واقتياده لجهة مجهولة.

من جانبه، أدان مركز الشهاب لحقوق الإنسان، الاعتقالات التعسفي والإخفاء القسري بحق هولاء المواطنين، وحمل وزارة الداخلية المسئولية الكاملة عن سلامتهم، وطالب بالكشف عن مقر احتجازهم والإفراج الفوري عنهم.

Facebook Comments