طالب خبراء من الأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان سلطات الانقلاب في مصر بوقف جميع أحكام الإعدام المعلقة في ظل المؤشرات المتزايدة على عدم توفر المحاكمات العادلة.

وعبر الخبراء الحقوقيون- في بيان مشترك- عن قلقهم العميق من نمط أحكام الإعدام الصادرة على أساس أدلة جمعت تحت التعذيب وخلال الإخفاء القسري للمتهمين.

وطالب الخبراء نظام الانقلاب باحترام التزاماته في مجال حقوق الإنسان، وبمراجعة جميع أحكام الإعدام، خصوصًا الحالات التي يثبت استنادها إلى محاكمات غير عادلة.

وصدرت قبل أسبوع أحكام إعدام جديدة ضد عدد من رافضي الانقلاب.

وكانت داخلية الانقلاب نفذت قبل ذلك بأيام أحكامًا بالإعدام في 4 من معتقلي القضية المعروفة بـ”استاد كفر الشيخ”.

وفي أواخر ديسمبر الماضي أعدمت سلطات الانقلاب دفعة واحدة 15 معتقلاً في سجني العقرب ووادي النطرون بعدما زعمت محكمة عسكرية المشاركة في أعمال إرهابية في سيناء.

Facebook Comments