كتب- أحمد علي
نظم ثوار مدينتى الحسينية والقرين بالشرقية عددا من المظاهرات، مساء اليوم، تنديدًا بجرائم العسكر بحق أهالى سيناء والمعتقلين فى سجون الانقلاب، واستمرار حملات الاعتقال التعسفى للمواطنين المناهضين للانقلاب والرافضين للفقر والظلم المتصاعد.

فى القرين، خرجت مسيرة بمشاركة شباب الثورة وأسر الشهداء والمعتقلين جابت الشوارع والأحياء، وسط ارتفاع الهتافات والشعارات المطالبة بإطلاق الحريات ووقف نزيف الانتهاكات، والجرائم بحق مصر وشعبها، خاصة أهالى سيناء.

وفى الحسينية، نظم الثوار وقفة وسلسلة بشرية امتدت على طريق "الحسينية- صان الحجر"، منددين بغلاء الأسعار والاعتقال التعسفى للمواطنين، والإخفاء القسرى لعدد من أبناء الشرقية، وسط تفاعل من المارة ومشاركة من الأهالى.

كان ثوار فاقوس قد نظموا وقفة وسلسلة بشرية، صباح اليوم، مؤكدين تواصل النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة، وعودة المسار الديمقراطى، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق مصر وشعبها، والقصاص لدماء الشهداء.

Facebook Comments