انطلقت عدة مظاهرات فى الشرقية والبحيرة؛ إحياء لذكرى ثورة 25 يناير، وللمطالبة بضرورة تواصل النضال، وتأكيد أن الثورة مستمرة حتى تحقيق أهدافها وعودة المسار الديمقراطى.

فى الشرقية انطلقت، عقب صلاة الجمعة اليوم، مظاهرة لثوار ههيا من العدوة مسقط رأس الرئيس محمد مرسى، وسط تفاعل ومشاركة واسعة من جموع الأهالى، مرددين الهتافات والشعارات المطالبة بعودة مكتسبات ثورة 25 يناير، وإطلاق الحريات، ووقف الانتهاكات، واحترام حقوق الإنسان، رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية.

فيما شنت قوات أمن الانقلاب حملة اعتقالات عشوائية بشوارع وطرق مركز منيا القمح، عقب تنظيم الثوار سلسلة بشرية تندد بجرائم العسكر بالتزامن مع الذكرى الثامنة لثورة 25 يناير.

كما اعتقلت قوات أمن الانقلاب، فجر اليوم الجمعة، “رفاعى البنا” من قرية الجديدة للمرة الثالثة منذ الانقلاب العسكري، بعد مداهمة منزله وتحطيم الأثاث وترويع النساء والأطفال، واقتياده لجهة غير معلومة حتى الآن دون سند من القانون.

وفى دمنهور، جددت حركة “نساء ضد الانقلاب” العهد لمواصلة طريق الثورة والنضال السلمى حتى عودة المسار الديمقراطي، وإطلاق سراح جميع المعتقلين، ومحاكمة كل المتورطين في جرائم بحق مصر وشعبها.

كما نظَّم الثوار في البحيرة من دمنهور سلسلة بشرية، مساء أمس، أكدت تواصل نضالهم الثورى حتى عوة مكتسبات ثورة يناير، رافعين شعارات “الثورة مستمرة”، “ثورة 25 يناير تجمعنا”، “يسقط يسقط حكم العسكر”.

Facebook Comments