تصدر هشتاج: “#معهد_الأورام” موقع تويتر، بالتزامن مع الاعلان عن إصابة عدد من الأطباء والممرضين داخل المعهد بفيروس كورونا جراء نقص المعدات الطبية اللازمة للوقاية داخل المعهد، وعبر المغردون عن استيائهم من إرسال قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي معدات طبية إلى إيطاليا وحرمان المصريين والأطقم الطبية في مصر من تلك المعدات.

وكتبت نورهان الديب: “انا صعبان عليا اوي العيانين اللي بيتعالجوا ف معهد الاورام يا عيني لو حد منهم اتعدي من الطقم الطبي المصاب هيبقي موقفه ايه هم مناعتهم ضعيفه و متبهدلين كيماوي واللي فيهم مكفيهم مش مستحملين مصيبه جديده ربنا يلطف بيهم”.

فيما كتب شديد أوي: “السيسي أمر بإرسال طائراتان عسكريتان لإيطاليا محملة بالكمامات ومستلزمات طبيه في ظل شكوى الأطباء وبعد حادثة معهد الأورام بعدم وجود مستلزمات الطبيه وقائيه من فيروس كورونا”.

وكتب أبوعمر: “كارثة اصابة الفريق الطبى فما بالكم بالمرضى قليلى المناعة.. اللهم عجل بشفائهم”.

https://twitter.com/NourhanEldeeb1/status/1246210593457090565

وكتب سامح سمير: “إن يكون اغلب المصابين فى معهد الاورام يكونوا تمريض دا يقولكم إن اكتر حد بيتعامل مع المريض هو احنا.. الممرضين.. عاوزين حقنا فى الحمايه من العدوى”،.

فيما كتب أحمد: “عدد من طاقم التمريض ب معهد الأورام راحو الصبح يطالبوا بعمل مسحات طبية لهم بعد إصابة 15 من زملائهم بكورونا خصوصًا إنهم كانو مخالطين ليهم.عميد المعهد الدكتور حاتم أبو القاسم سابهم ومشي وإدارة المعهد رفضت تعملهم مسحات وقالتهم لما يبقي عندكم أعراض إبقوا تعالوا”.

https://twitter.com/SamahSa62606588/status/1246452186927808512

وكتبت حبيبة: “معهد الاورام في خطر والمرضي هناك ماعندهمش مناعة.. اللهم اشفيهم انت الشافي شفاء لا يغادر سقما”.

فيما كتبت ماجي موسى: “انهارده اكتشفت اصابه واحده من اعز أصدقائي ب COVID 19 و احتمال كبير جدا أكون انا كمان! طبعا كل ده اراده ربنا بس احنا دكاترة في معهد الاورام و من أسبوع اكتشف المعهد حالات بين التمريض و رفضوا تماما اَي إجراءات لحمايتها و عزل المعهد وكانت النتيجة النهاردة ١٠ حالات إصابة منهم ٤ دكاترة”.

https://twitter.com/HabibaDaAna3/status/1246219734233886720

وكتب عمر خليفة: “ما يحدث فى معهد الأورام لا يقل عن جريمة قتل متكاملة الأركان من نظام متستر على كارثة وطنيه”، فيما كتبت زملكاوية: “مدير معهد الأورام بعد ثبوت اصابة 3 أطباء و12 ممرضا تم إغلاق المعهد وجار تطهيره لاعاده فتحه للعمل مرة اخرى خلال ايام.. عدد الأطباء 750 طبيب و عدد الممرضين 600 ممرض وده بخلاف المرضى واهاليهم والمترددين يوميا على معهد الاورام مع العلم ان كل اصطاف الاطباء والتمريض”.

وكتب محمد جمال: “معهد الاورام أصبح قنبله موقوتة.. يا رب سلم اللهم احفظ مصر من كل سوء”.

https://twitter.com/MohamedBashaaa/status/1246204567496339456

Facebook Comments