قال ملك السعودية سلمان بن عبدالعزيز إن "عاصفة الحزم" مستمرة حتى ينعم اليمن بالأمن والاستقرار.


دعا سلمان -خلال كلمته فى الجلسة الافتتاحية للقمة العربية المنعقدة بشرم الشيخ- اليوم السبت، الأطراف السياسية في اليمن للاجتماع تحت مظلة مجلس التعاون الخليجي بالرياض، من أجل البحث عن حلول لاستقرار اليمن انطلاقا من التمسك بالشرعية ورفض الانقلاب.


وأرجع العاهل السعودي الواقع المؤلم الذى تعيشه عددا من الدول العربية، من صراعات داخلية وسفك دماء إلى الطائفية التي تقودها قوى إقليمية بغرض زعزعة الأمن والاستقرار في الدول العربية. 

بدوره، وجه الرئيس اليمنى هادي عبدربه منصور الشكر لقادة الدول العربية لدعمهم للشرعية والاستقرار باليمن، قائلا: "أشكركم على تعاطفكم مع الشعب اليمني ودعمكم للشرعية والاستقرار.. أتيت لكم من اليمن الجريح للمشاركة في القمة العربية ولو تعلمون ما واجهته من صعاب كي أحضر معكم وتعرضت لأكثر من هجوم قبل المجيء لكم".


وأكد هادى أن التدخل الخليجي في اليمن جاء استنادا لميثاق الجامعة العربية، واتفاقية الدفاع العربي المشترك، والمادة 65 من ميثاق الأمم المتحدة.

ودعا إلى استمرار عملية "عاصفة الحزّم" حتى يعلن الحوثيون استسلامهم ويرحلوا من جميع المناطق التي احتلوها، وتسلّم كافة الأسلحة الثقيلة والمتوسطة سواءً التي نهبتها أو التي سبق أن أمدتها بها إيران للحرب على الدولة على مدار الأعوام السابقة.

Facebook Comments