كتب أحمد علي:

شنت مليشيات الانقلاب عدة حملات على بيوت الأهالى منذ مساء أمس وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء بعدة محافظات منها الشرقية والجيزة والمنوفية ما أسفر عن اعتقال 5 مواطنين واقتيادهم لجهة غير معلومة.

فى الجيزة وبعد مسيرة وفعالية ليلية لرافضي الانقلاب، اقتحمت مليشيات الانقلاب فجرا ناهيا من طريق أحمد ناصر وداهمت العديد من المنازل وروعت الأهالى، خاصة النساء والأطفال بشارع المطحن والشوارع المجاورة بمسجد العريان ومسجد أبوسنه ولم يتم الوقوف حتى الآن على أعداد من تم اعتقالهم.

وفى الشرقية داهمت قوات أمن الانقلاب العديد من منازل الأهالى بمدينة ديرب نجم والقرى التابعة لها فجر اليوم فى مشهد بربرى يندى له جبين كل حر واعتقلت 4 من قرية العصايد وهم "الدكتور أحمد نبيل متولي قاعود، 27 سنة، وشقيقه إسلام نبيل متولي قاعود، 19 سنة، طالب بكلية الطب جامعة الأزهر  وأحمد فوزي مصطفى البحراوي، 24 سنة، خريج كلية تربيه بجامعة الأزهر وإبراهيم مجاهد خليل، 20 سنة، خريج شريعة إسلامية.

واعتقلت مساء أمس من ههيا الشيخ أحمد حجر إمام وخطيب مسجد الفتح بههيا أثناء صلاة المغرب يبلغ من العمر 42 سنة ويقيم بعزبة مندلية التابعة لقرية حوض نجيح
كانت قوات أمن الانقلاب فى الشرقية قد اعتقلت موظفين من كفور نجم بالإبرهيمية وحوض نجيح بههيا من مقر عملهما أمس.

وفى المنوفية ذكر شهود العيان أن قوات أمن الانقلاب اقتحمت مدينة السادات واقتحمت العديد من منازل المواطنين فى مشهد تكدست خلاله الجرائم التى لا تسقط بالتقادم ولم تتوافر معلومات حتى الآن عن أعداد من تم اعتقالهم خلال هذه الحملة.

من جانبها استنكرت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عبر صفحتها على فيس بوك استمرار حملات الاعتقال التعسفى للمواطنين دون سند قانونى بما يخالف الإعلان العالمى لحقوق الإنسان في مادته التاسعة التى تنص على أنه لا يجوز القبض على أي إنسان أو حجزه أو نفيه تعسفًا.

Facebook Comments