اشتكى أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة حسن نافعة من تعطيله بمطار القاهرة، لأكثر من ثلاث ساعات ونصف الساعة، بعد توقيفه اليوم لدى عودته من بيروت، معتبرًا أنه تصرف غير معتاد، وأنه حزين على مصر التي تدار بعقلية القرون الوسطى.

وقال "نافعة" – في تغريدته على "تويتر" -: "كانت إجراءات التفتيش التي تعرضت لها في مطار القاهرة عند عودتي اليوم من لبنان غير اعتادية، وشملت اللابتوب، ولم يفرج عني إلا بعد ثلاث ساعات ونصف، وتمت مصادرة ما معي من كتب أغلبها روايات ودواوين شعر.. لست غاضبا من تفتيشي، ولكني قلق على مستقبل مصر التي تدار بعقلية تنتمي للقرون الوسطى".

كانت إجراءات التفتيش التي تعرضت لها في مطار القاهرة عند عودتي اليوم من لبنان غير اعتادية، وشملت اللابتوب، ولم يفرج عني الابعد ثلاث ساعات ونصف، وتمت مصادرة ما معي من كتب اغلبها روايات ودواوين شعر. لست غاضبا من تفتيشي ولكني قلق على مستقبل مصر التي تدار بعقلية تنتمي للقرون الوسطى

— Hassan Nafaa (@hassanafaa) August 2, 2019

 

وكان نافعة ربط بين تقارير رسمية وغير رسمية تصف حالة الفقر بأنها بين ثلث الشعب و60% منه وبين مواكب السيسي وتحركاته التي تكلف كثيرا في الداخل والخارج.

وقال أول أمس 31 يوليو الماضي: "اعترفت الدولة المصرية رسميًّا بأن ما يقرب من ثلث الشعب المصري يعيش الآن تحت خط الفقر، وبأن عدد الفقراء زاد في عهد السيسي بأكثر من ٥٪، أي أن أكثر من مليون شخص أصبحوا أكثر فقرًا في عهده، وهو ما يشكّل دليلاً قاطعًا على فشل السياسات الاقتصادية المتبعة.. الرقم الأقرب للصحة يقترب من ٦٠٪".
 


وفي تغريدة سابقة قال "لم يطلب الشعب من ..السيسي ان بكتفي بوجبة واحدة اسهاما منه في بناء مصر ، لكنه يلح عليه لتنفيذ ما ورد في الدستور بشأن ذمته المالية وذمة كبار المسؤولين في الدولة. وبوسعه ان يسهم اكثر في بناء مصر بإلغاء النفقات الضخمة التي تواكب تحركاته في الداخل والخارج ولا تتناسب مع بلد فقير".
ويعتبر احتجاز د.حسن نافعة ليس الأول من نوعه بل سبق أن كشف في فبراير 2018 أنه يتم تفتيشه واحتجازه لوقت معين في المطارات ذهابا وآيابا.
وقال 24 فبراير "أتعرض منذ ستة أشهر للتفتيش عند السفر والعودة وأدرك أن الأمن يتعامل معي كشخصية معارضة لكني لم اتصور قط أن تصادر كتبي فهذا لم يحدث لي من قبل رغم معارضتي لمبارك وللمجلس العسكري ولمرسي دفاعا عن الديمقراطية. لست حزينا على الكتب المصادرة لكني قلق على المستقبل من عقلية أمنية بيروقراطية".

 

Facebook Comments