كشف أحمد أسامة ياسين، نجل الدكتور أسامة ياسين وزير الشباب الشرعي، عن سلسلة من الانتهاكات بحق المعتقلين، لا سيما القضايا الملفقة بدون أدلة.

وقال، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "أحب أوضح النهاردة المهازل اللى بتكون فى المحاكمات زى محاكمة اليوم لوالدى فى قضية قليوب، وحابب الناس كلها تشوف ما وصلنا إليه من تأخر فى التلفيق وااتهام"!.

وأضاف: "النهاردة فى المحاكمة النيابة استخدمت عرض فيديوهات عن طريق data show، فيديوهات للقيادات يعنى كان فى 30 فيديو لد. البلتاجى و10 لوالدى، وبتاع 7 للد. باسم عودة وهكذا يعنى.. الفكرة إنهم المفروض يدينوهم بالفيديوهات دى على قطع طريق قليوب، وإذا بالفيديوهات تبث بكلام القيادات على منصات رابعة والنهضة (إيه العلاقة بقليوب!! نفسى أفهم).

وتابع قائلا: "موقف لذيذ قوى فى أحد الفيديوهات للد. بلتاجى جايبينه وهو بيتكلم على منصة رابعة، فالدكتور قال فى المحكمة "إيه علاقة ده بقليوب "راح القاضى قاله إنت متهم بالتحريض، راح شغل الفيديو، وإذا بالد. بلتاجى يقول فى الفيديو: "إمبارح فى المسيرة كان فى قلب المسيرة أحمد جمال الدين، وزير الداخلية السابق، ولم يخدش إحنا مش بنستخدم عنف منشآت الجيش فى الميدان، أهى ومحافظين عليها" فطبعا كل اللى فى القفص كبروا وقعدنا نصفق ونضحك على محتوى الفيديو؛ ﻷنه فى صالحنا، والنيابة حدث ولا حرج، والمرشد قال وشهد شاهد من أهلها، ويقصد النيابة بأنها بالفيديو ده تشهد إن مفيش تحريض ولا حاجة، إنما سلميتنا التامة".

واختتم نجل ياسين تدوينته قائلا: "أتمنى أن تحضر لجنة دولية عشان تشوف المهازل اللى بتحصل فى المحاكم.. آه على فكرة نسيت أقول حاجة معلش فى فيديو أول ما فتحوه سمعنا أغنية "حالو يا حالو"، ولكم أن تتخيلوا ما نراه من أمور أخرى"!.

Facebook Comments