هنأت حركة “نساء ضد الانقلاب” الناجحين والمتفوقين في الشهادة الثانوية العامة، خاصة الطلاب المعتقلين وأبناء الشهداء والمعتقلين في سجون الانقلاب.

وقالت الحركة، في بيان لها، عبر صفحتها على فيسبوك: “يَسُرّ حركة “نساء ضد الانقلاب” أن تتقدم بأجمل التهاني القلبية للناجحين والمتفوقين من أبنائنا طلاب الثانوية العامة، خاصة الذين قاموا بتأدية امتحاناتهم في مقارّ الاحتجاز بدلا من أن يؤدوها في لجان الامتحانات.. فرغم قيدهم لم يمنعهم ذلك من التفوق وتحقيق أعلى النتائج. نُبارك لهم جزاء عملهم ونأمل بدوام اجتهادهم وإصرارهم على تحقيق المزيد من النجاح والتفوق”.

وأضاقت: “لا ننسى أبناءنا أبناء الشهداء والمعتقلين الذين تحدوا ظروف غياب عائلهم.. فعملوا وجدّوا فنالوا جزاء اجتهادهم، ونسأل المولى لهم مزيدًا من التفوق والنجاح”.

كانت منظمات حقوقية قد كشفت عن وصول عدد المعتقلين في سجون الانقلاب إلى أكثر من 60 ألف معتقل، مشيرة إلى وفاة أكثر من 3 آلاف مواطن خارج القانون، منهم 500 حالة بسبب الإهمال الطبي المتعمّد داخل السجون ومقار الاحتجاز، ولفتت إلى ارتفاع أعداد النساء المعتقلات إلى 82 سيدة وفتاة.

وأشارت المنظمات إلى ارتفاع أعداد الصادر بشأنهم أحكام بالإعدام في هزليات سياسية ومن محاكم استثنائية إلى 1317 حكما، منها 65 حكما نهائيا واجب النفاذ، مؤكدة استمرار ارتكاب جرائم الاختفاء القسري، حيث وصل أعداد المختفين إلى 6421 مختفيا، تم قتل 58 منهم أثناء اختفائهم.

وأضافت أن الاعتقالات طالت العديد من المحامين والمدافعين عن حقوق الإنسان، كما طالت صحفيين وإعلاميين، مشيرة إلى اعتقال حوالي 90 صحفيا وإعلاميا.

Facebook Comments