كتب حسن الإسكندراني:

علق ناشطون ورواد التواصل الإجتماعى القصير" تويتر" على قرار الولايات المتحدة تعليق المساعدات العسكرية المقدمة لـدولة العسكر بمصر، بزعم عدم تحقيقها تقدماً على صعيد حقوق الإنسان.

حساب باسم مجدى الألفى قال: هل حقا حالة حقوق الإنسان، هي التي أغضبت الأمريكان؟.. أما حساب باسم ركن بعيد فى العنبر فقال: هى كلها معونات ومساعدات كده .. مافيش لينا اى حقوق بالتزامات!.. طب تحيا الـ7000 سنة 3 مرات.

وواصل المغردون التعليق على وقف المساعدات، القبارى أفندى قال: أمريكا جمدت 195 مليون دولار مساعدات عسكرية لمصر لفشلها في تحقيق تقدم في مجال حقوق الإنسان.. وأحمد موسي قال لك قطر بتدفع للإدارة الأمريكية.

مجدى كامل سخر من القرار بقول: اللي اسرائيل بتدعمه صعب امريكا تتخلي عنه عشان #حقوق_الانسان اعتقد انه مجرد كلام مستهلك لتجميل الوجوه بس.

وزاد فى الأمر الناشط السياسى حازم عبد العظيم قائلا: واضح ان كلام آية سمع عندهم بخصوص حقوق الإنسان.. وخفض المساعدات.. ما كانش العشم يا ترامب.. واضعا خبر طلب "آية حجازي" لربط المساعدات لمصربأوضاع حقوق الانسان وتحكي عن حبسها 3 سنوات وتدخل ترامب للإفراج عنها.

عندنان الوهيب: تعليق المساعدات العسكرية المقدمة لـ مصر بسبب عدم تحقيقها تقدمًا على صعيد حقوق الإنسان والديمقراطية بالتوقيت هذا أمر مستغرب.أما حساب بإسم الشيخ مورجان فريمان: اول ما المعونات تتحجب مش عاوزين منكوا حاجة يا وحشين. اول ما تتصرف امريكا صرفت معونات عشان معندناش مشاكل في حقوق الانسان. نفاق بلا حدود.

وأضاف حازم بركات: احنا اسفين عشان مش راضيين تشحتونا عشان مش بنحرز اي تقدم في حقوق الإنسان. ورأى على ،إن حجب المساعدات الامريكيه عن النظام المصري بسبب حقوق الانسان ومعرفش ايه.. بقول: الـ٢٩٠ مليون$ مقابل تنازل ما قد يكون له علاقه بصفقة_القرن.

Facebook Comments