تفاعل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مع وسم #إلا_رسول_الذي تصدر "فيسبوك" و"تويتر"، بالتزامن مع موجة الأذى التي يتعرض لها الرسول صلى الله عليه وسلم، بالتزامن مع قدوم ذكرى مولد النبي محمد، صلى الله عليه وسلم، في ربيع الأول.
وأكد المغردون ضرورة الاقتداء بسنته حتى ينصلح حالنا، مشيرين إلى أن إحياء ذكرى مولده لا تكون فقط بالاحتفالات ولكن أيضا بنشر سنته بين الناس.  

وكتبت " ميرنا " عبر حساب "@sokar24845603"، "وجب على أوروبا الان ان ترينا علمانيتها التي تعنى كما ما يعرفونها مسافة متساوية من كل الأديان فكيف يحارب دين وفى اكثر الدول التى تتغنى بديمقراطيتها".
أما " أميرة " من الجزائر فكتبت "رسولنا #خط_أحمر تلميذ مسلم من أصول شيشانية اخذته الحمية عندما اساء معلمه إلى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ففصل راسه عن جسده ليستشهد برصاص الشرطة الفرنسية اللهم ارحمه وتقبله من الشهداء يا بشراه يا هناه #فرنسا_تسيء_لنبي_الأمة #إلا_رسول_الله".

وأضافت صاحبة حساب "مصريه انا البديل"، "حد فاكر في بلد الآزهر آكبر بلد آسلامي عربي .. كان يتحاسب من يعلق لافته مكتوب عليه .. ( هل صليت علي النبي اليوم)    طب.. صل الله عليه وسلم .. عدد ما ذكره الذاكرون وغفل عن ذكره الغافلون .. خلوها مليونية الصلاة علي الرسول .. غصب عن انوف الحاقدين الرعاع ال …… ".
وتذكر الإعلامي إسلام عقل  "كلمة الشهيد محمد مرسي دفاعاً عن رسول الله أمام الأمم المتحدة "الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله محمد صلى الله عليه و سلم الذي نحبه و نتبعه و الذي نحترم من يحترمه و نعادي من يمسه بسوء من قول أو عمل" .. اللهم اجعلها في ميزانه يوم لقاك #إلا_رسول_الله #فرنسا_تسيء_لنبي_الأمة".

وعلقت "المﻻك الحزين"  بقولها : "عندما تطاول الشاعر اليهودي كعب بن الأشرف ع رسول الله وشبب بشعره ف وصف نساء الصحابة بأشعار خادشه م الجاهلية غضب صل الله عليه وسلم وقال من يأتيني برأس كعب بن الأشرف ولو تعلق بأستار الكعبة فقام الصحابي محمد بن مسلمة ومعه صحابيان وقتلا كعب بن الأشرف عند منزله"

وأضافت "Eman"، "لا عشنا إن لم ننتصر يوما .. فلا سلمت رسومهم ولا الرسام  .. وصفوك بالارهاب دون تعقل

.. والوصف دون تعقل اقحام .. لو يعرفون محمدا وخصاله .. هتفوا له ولأسلم الإعلام.".

وكشفت "وضوح"  أنه "إن كان الدفاع عن عقيدتنا ارهابا … فنعم التهمة هي وإن كنتم تعانون من الاسلام فوبيا وهو لم يعتدي عليكم .. فعليكم أن تخافوه أكثر لأنكم تعتدون عليه ".

https://twitter.com/Eriel_224/status/1318180730917224449

وكتب "القعقاع" ، "اللهم إن المشركين حاربوا دينك وأعلنوا حقدهم على المسلمين اللهم يا حى يا قيوم يا ذا الجلال والإكرام اهلكهم واجعل وباء كورونا وبالاً عليهم اللهم اقتلهم بدنا واحصهم عددا ولا تغادر منهم أحدا اللهم آمين ".

Facebook Comments