تصدر هاشتاج “#لا_لبصقة_القرن” تريند موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بالتزامن مع الإجراء الذى سيتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بإعلان تفاصيل “صفقة القرن” المزعومة.

الإعلامي معتز مطر، المذيع بقناة الشرق، غرد قائلا: “ترامب يعلن أنه سيقوم بعد ساعات قليلة بإعلان بنود صفقة القرن والتي وافقت عليها دول عربية.. #بصقة_القرن بكل تأكيد لن تمر ونحن صامتون.

وغردت “تقى تمراز” فقالت: “#لا_لبصقة_القرن.. يا بني صهيون يا شر البريــة.. القدس ليست وكركم.. القدس تأبى جمعكم.. القدس تلفظ رجسكم.. فالقدس يا أنجاس عذراء تقية.. القدس يا أدناس طاهرة نقية.. يا قدس يا حسناء طال فراقنا.. وتلاعبت بقلوبنا الأشجان.. من أين نأتي والحواجز بيننا.. ضعف وهوان.. من أين نأتي والعدو؟”.

وغرد “أبو هاجر خليل” فقال: #صباح_الخير_يا_عرب.. #لا_لبصقة_القرن.. لأجل عزتنا وكرامتنا وقضيتنا سنواجه صفقة العار بكل ما أُتينا من قوة.”

ووجهت “آيات نبيل” رسالة لكل العرب والمسلمين قائلة: “عزيزي المواطن العربي، لو مفكر إن #صفقة_القرن شيء يخص الفلسطينيين وبس، فأنت مسكين وجاهل وعلمك على قدك ومحتاج دروس في تاريخ علشان تفهم إنها راح تبدأ من عندنا وتنتهي عندك يا حيلتها، فما تفكر إنك لما تقف ضد هيك الشيء، إنك عم تحميني وتحمي وطني، إنت هيك عم تحمي حالك ووطنك” .

“لا جهاد.. لا قدس.. لا عودة”

وقبل ساعات أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن أنه سوف يعرض خطته للسلام فى الشرق الأوسط فيما تعرف باسم “صفقة القرن” .

فيما سلطت قناة “سكاى نيوز عربية”، الضوء على التسريبات الخاصة بهذه الخطة، حيث تشمل تسريبات خطة السلام، مرحلة تنفيذية تستمر لمدة 4 أعوام، على أن تشمل هذه المدة تعديل موقف السلطة الفلسطينية، وفق متغيرات سياسية.

وتقول التسريبات أيضًا إن القدس ستبقى مدينة موحدة تحت السيادة الإسرائيلية، مع تشكيل إدارة مشتركة للمسجد الأقصى وباقى المدن المقدسة، على أن تضم من 30 – 40% من المنطقة “ج” بالضفة الغربية، وستقام الدولة الفلسطينية على 70% من أراضي الضفة الغربية، وتكون عاصمتها بدة “شعفاط”، بدلا من القدس الشرقية، على أن تكون هذه الدولة الفلسطينية منزوعة السلاح، ومنزوعة السيادة وبلا أي صلاحية لعقد اتفاقيات مع دول أجنبية، وبسط السلطة الفلسطينية سيطرتها على قطاع غزة، ونزع سلاح حركتي حماس والجهاد، وبناء ممر آمن بين القطاع والضفة، وذلك وفق أبرز التسريبات الخاصة بخطة السلام.

#لا_لبصقة_القرن

وواصل النشطاء تغريداتهم على الوسم، حيث كتب حساب “عبلة تويتر”: “اليهود حمقى لأنهم احتلوا دولة شعبها لا يكل ولا يمل”.

ونشر محمد رفعت صورة للمنقلب عبد الفتاح السيسي على هيئة صور مختلفة وكتب يقول: “وجوه مختلفة لعملة واحدة.. عملة الخسة والخيانة والعمالة.

وتساءل “هشام”: “هل رفح المصرية اللي تم تهجير أهلها وتدميرها واقتلاع آلاف الأشجار، منها هي الوطن البديل في صفقة القرن #لا_لبصقة_القرن”.

رد عليه نضال فكتب: “لا أتوقع أن يتم ترحيل أهل غزة إلى رفح المصرية، ربما سيقيمون مشاريع وبنية تحتية كمطار وميناء مع تسهيل مرور الأفراد والبضائع، وربما في المستقبل سيسمحون بالاستثمار. رفح والعريش ستصبحان رئة  لغزة.. متنفس بمحبس”.

صمت الأمة

وعلى موقع تلفزيون وطن قال د. ربحي حلوم، سفير فلسطين الأسبق لدى تركيا: “ترامب ينتهز الوضع المتردي للأنظمة العربية لتمرير صفقة القرن.. والأنظمة العربية تصمت للأرعن ترامب لضمان بقائها #لا_لبصقه_القرن”.

بينما علق حساب فلسطيني: “لأجل كل من ارتدى سلسلة حول عنقه, وعلق فيها مفتاح بيته  أملًا بالرجوع إلى وطنه، لأجل كل ما هو مقدس وأصبح يدنس، لأجل الإنسانية أعلنها صريحة  لا لصفقة العهر لا لصفقة القرن.. #لا_لبصقة_القرن.

Facebook Comments