كتب- يونس حمزاوي
كشف مدحت شوشة، رئيس مجلس إدارة هيئة سكك حديد مصر، عن أن الهيئة تعرضت لـ722 حالة اقتحام للمركبات على المزلقانات المغلقة ومن الأماكن غير المخصصة للعبور، واصطدامها بالقطارات على مستوى مناطق البلاد خلال عام 2016، نتج عنها تعطيل القطارات وتأخيرها، وتكبُّد الهيئة خسائر فادحة.

واتهمت الهيئة- في بيان لها اليوم الإثنين- السلوك الخاطئ للمارة وقائد المركبات، وعدم اتباعهم قواعد المرور على المزلقانات، ومخالفة القانون رقم 277 لسنة 1959 في شأن نظام السفر بالسكك الحديدية وتعديلاته"، بالتسبب في تلك الحالات.

وادعى رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لسكك حديد مصر أن "الهيئة لا تدخر جهدًا للحدّ من تلك الظاهرة، حيث يتم التنسيق مع شرطة النقل والمواصلات في تعزيز تواجد أفراد الشرطة المدنية على المزلقانات؛ لضبط حركة سير المركبات وتغليظ العقوبة على المخالفين، وهناك تنسيق مستمر مع المحافظات والمحليات لإغلاق المعابر غير القانونية الواقعة داخل نطاقها، وكذلك تكليف جهات التفتيش بالهيئة بتكثيف المرور على المزلقانات لمتابعة سير العمل".

وأضاف شوشة أن الهيئة تقوم، خلال الوقت الحالي، بتطوير المزلقانات والمنافذ الواقعة بها من خلال تزويدها بأحدث النظم الإلكترونية ووسائل السلامة والأمان المعمول بها عالميا، كما يتم إنشاء أسوار بطول 185 كم، تم الانتهاء من تنفيذ 55 كم منها، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذها جميعا بنهاية العام الجاري بتكلفة 750 مليون جنيه؛ وذلك لمواجهة حوادث القطارات، ومنع المواطنين من العبور العشوائي على شريط السكة الحديد حماية لأرواحهم.

وطالبت الهيئة المواطنين وقائدي المركبات باتباع تعليمات المرور على المزلقانات، وعدم العبور من الأماكن غير المخصصة للعبور؛ حفاظًا على أرواحهم وممتلكاتهم وسلامة سير القطارات.

ضحايا بالآلاف

وتشير الأرقام الرسمية الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إلى وقوع 1234 حادث قطار في مصر في العام 2015 فقط، ضمن 14.5 ألف حادث في نفس العام، ما أسفر عن مصرع 6203 أشخاص، وإصابة 19325 آخرين.

كما كشف تقرير صادر عن هيئة السكة الحديد، في 7 سبتمبر الماضي، عن أن إجمالي حوادث السكة الحديد بلغ 4777 حادثة في آخر 5 سنوات منذ 2011، وأن حوادث القطارات تضاعفت بشكل كبير، حيث بلغت عام 2011 نحو 489 حادثة، و447 في 2012، و781 في 2013، و1044 في 2014، وتضاعف رقم الحوادث إلى 2011 حادثة في عام 2015.

وأوضح التقرير أن الوجه البحري ومنطقة الدلتا جاءت في المرتبة الأولى من حيث عدد الحوادث بـ277 حادثة، والوجه القبلي بـ205 حوادث، والمنطقة المركزية والقاهرة والتي تضم بني سويف بـ158 حادثة.

Facebook Comments