الحرية والعدالة

كشفت مصادر مطلعة أن الهيئة الهندسية بجيش السيسى ستكون هى المسئولة رسميًّا عن تنفيذ بعض المشروعات الخاصة بالبرنامج الانتخابى لقائد الانقلاب، حال فوزه في مهزلة انتخابات الرئاسة المقبلة.

وتأتى هذه التصريحات لتؤكد أن قيادات الجيش الحالية مصرة على الانحراف بالقوات المسلحة عن مسارها الصحيح، والزج بها في عمليات البزنس والسياسية، بعيدا عن العسكرية وحماية حدود الوطن.

من جانبه ثمن العقيد أركان حرب أحمد محمد علي، المتحدث الرسمى باسم جيش السيسى، الزيارة التى قام بها قائد الانقلاب إلى الإمارات، مشيرا إلى أنها ذات طابع عسكرى، مشيدا بالدعم السعودى والإماراتى لسلطة 3 يوليو على المستويين السياسى والاقتصادى، وفقا لما ورد على بوابة المصرى اليوم.

 

 

Facebook Comments