لندن – وكالات

أعرب وزير الخارجية البريطاني، وليام هيج، عن قلقه البالغ حيال القيود المفروضة على الصحافة في مصر، مطالبا حكومة الانقلاب باحترام حرية التعبير .

وقال هيج في تصريحات أدلى بها أمس حول ما تشهده مصر من قيود كبيرة مفروضة على الصحافة وحرية الإعلام، "أشعر بقلق بالغ حيال حرية الصحافة في مصر بعد الأخبار الأخيرة المتعلقة بالتهم الموجهة للعديد من الصحفيين والإعلاميين ومن بينهم صحفيي الجزيرة ومراسليها المعتقلين ومن بينهم البريطانيان سو تورتون، ودومينيك كانه".

وأوضح أنهم أبلغوا مسئولين بحكومة الانقلاب قلقهم البالغ حيال تلك الاتهامات، والقيود المفروضة على حرية التعبير،
وأضاف هيج "سوف أبحث يوم الإثنين القادم، تلك المخاوف وما لدينا من قلق مع نظرائي الأوروبيين ومع مجلس العلاقات الخارجية للاتحاد الأوروبي".

وذكر الوزير البريطاني أنه سيتابع التطورات التي تشهدها الساحة المصرية عن كثب خلال الفترة المقبلة، وسيتباحث مع مسئولين فى دول عديدة حول تلك التطورات، لافتا إلى أن المملكة المتحدة تؤمن بأن الصحافة الحرة والقوية مبدأ أصيل من مبادئ الديمقراطية.

Facebook Comments