بعد ساعات من اعلان مطالب دول المقاطعة الأربعة من قطر والتي جاء على رأسها إنهاء اي وجود عسكري تركي ؛ أعنت قطر عن وصول المجموعة الثانية من القوات التركية إلى الدوحة، أمس الخميس، لتنضم إلى طليعة القوات التركية التي بدأت مهامها التدريبية الأحد الماضي.

وأوردت وكالة الأنباء القطرية، في بيان، إعلان مديرية التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع القطرية عن وصول المجموعة الثانية من القوات التركية إلى قاعدة العديد الجوية صباح اليوم.

وقالت إنها ستنضم إلى طليعة القوات التي بدأت مهامها التدريبية في الدوحة الأحد الماضي.

 

ويأتي وصول المجموعة الثانية من القوات التركية، لاستكمال التمارين المشتركة، المنصوص عليها في الاتفاقات الموقّعة بين تركيا وقطر في هذا الشأن.

 

وكانت أولى طلائع القوات التركية قد وصلت إلى الدوحة، الأحد الماضي، وأجرت أول تدريباتها العسكرية في كتيبة طارق بن زياد، وقد شملت التدريبات عرضًا بالدبابات العسكرية داخل الكتيبة.

وتأتي هذه التدريبات المشتركة بعد أيام قليلة من إقرار البرلمان التركي إرسال قوات تركية إلى قطر، وتصديق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على القرار. 

 

وتهدف اتفاقية الدفاع المشترك الموقّعة بين الدوحة وأنقرة إلى زيادة القدرات الدفاعية للقوات المسلحة القطرية، من خلال تدريبات مشتركة، ودعم جهود مكافحة الإرهاب، وحفظ السلم والأمن الدوليين.

Facebook Comments