كتب- أحمدي البنهاوي:

 

تقدم حزب الحرية والعدالة بمحافظة البحيرة بخالص العزاء والمواساة للدكتور أحمد أبوبركة، المعتقل حاليًّا بسجن العقرب، والقيادي بالحزب والنائب السابق، في وفاة والدته التي توفيت فجر اليوم الإثنين بعد صراع مع المرض.

 

ويعدُّ د. أحمد أبو بركة من الوجوه الإعلامية البارزة في حزب الحرية والعدالة، وقانونيًّا بارزًا سبق أن شغل منصب أمين عام نقابة المحامين بالبحيرة سابقًا، كما أنه برلماني مفوَّه، سبق أن كان نائبًا ببرلمان 2005 عن دائرة كوم حمادة.

 

ودعا بيان صادر عن الحرية والعدالة بالبحيرة للوالدة الفاضلة بالرحمة والمغفرة وأن يتقبلها الله في الصالحين، وأن يفرغ صبرُا على أهلها وأسرتها، وأن ينتقم ممن حرم د. أحمد أبو بركة من وداع والدته إلى مثواها الأخير.

Facebook Comments