شهدت عدد من دول العالم تنظيم وقفات احتجاجية أمام سفارات الولايات المتحدة الأمريكية، رفضا لما تعرف بـ"صفقة القرن" و"مؤتمر البحرين" اللذين يهدفان إلى تصفية القضية الفلسطينية.

ففي هولندا، أقام عدد من أبناء الجالية الفلسطينية وقفة أمام السفارة الأمريكية في لاهاي، رددوا خلالها هتافات تؤكد رفضهم لصفقة القرن، وسلمت المحتجون رسالة للسفارة الأمريكية، أكدوا خلالها التمسك بالحقوق الفلسطينية، ورفض ورشة البحرين التطبيعية مع الاحتلال، معتبرة صفقة القرن مخالفة للقوانين الدولية.

وفي الدنمارك، نظيم المنتدي الفلسطيني في الدنمارك ومجموعة العمل لأجل فلسطين جنوب السويد، وقفة أمام السفارة الأمريكية في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، وعبر المشاركون خلالها عن رفضهم صفقة القرن، وطالبوا الإدارة الأمريكية بالتوقف عن دعم الاحتلال الصهيوني على حساب حقوق الفلسطينيين.

وفي بلجيكا، شارك عدد من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية قفة أمام السفارة الأمريكية بالعاصمة البلجيكية بروكسل، وطالب المشاركون بوقف جميع الإجراءات الأمريكية التي تخدم الاحتلال الصهيوني ضمن صفقة القرن، باعتبارها مخالفة واضحة للقانون الدولي.

وفي ألمانيا، أقامت هيئة المؤسسات الفلسطينية والعربية في العاصمة الألمانية برلين وقفة شعبية رفضا لصفقة القرن، فيما شهدت مدينة ميلانو الإيطالية اعتصاما أمام السفارة الأمريكية من تنظيم التجمع الفلسطيني في إيطاليا، وشهدت مدينة يوتبوري السويدية وقفة شعبية، طالب خلالها المشاركون بالوحدة الفلسطينية وإنهاء الانقسام الفلسطيني لمواجهة صفقة القرن والدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، ونظم تجمع الشباب الفلسطيني في اليونان وقفة شعبية أمام السفارة الأمريكية في أثينا، أكدوا تمسكهم بالحقوق الفلسطينية، ورفضهم لصفقة القرن.

Facebook Comments