الحرية والعدالة   أدانت إيرينا بوكوفا، المديرة العامة لمنظمة اليونسكو، اليوم الثلاثاء، مقتل الصحفية المصرية ميادة أشرف يوم الجمعة الماضى بالقاهرة مطالبة بتقديم مرتكبى الحادث إلى العدالة.    وقالت بوكوفا فى بيان صحفى وزعته المنظمة: "إنني أعرب عن أسفي الشديد إزاء مقتل ميادة أشرف، التى اغتيلت بينما كانت تؤدي عملها المتمثل في إعلام الجمهور" بحسب بوابة الأهرام.    ودعت مديرة "يونسكو" حكومة الانقلاب إلى كشف ملابسات الحادث وتقديم مرتكبيه للعدالة.   يشار إلى أن الصحفية ميادة أشرف قتلت يوم الجمعة الماضى على يد مليشيات الانقلاب فى منطقة عين شمس وذلك وفقا لشهادة كل زملائها الذين كانوا معها خلال الأحداث.  

Facebook Comments