كتب حين الإسكندراني:

دشن مغردون ونشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعى القصير "تويتر"، وسم #العصيان_المدنى_العريش، وتصدر تويتر بعد ساعات من انطلاقه، ردًا على مقتل 10 من شباب المدينة على يد داخلية الانقلاب، مؤكدين أن الثورة القادمة حتى زوال الحكم العسكرى لمصر.

وقالت صفحة لصمتى حكاية: #العصيان_المدني_العريش عشان دول زهرة شباب مصر تمت تصفيتهم بدم بارد واتهموهم بالإرهاب فقط؛ لأنهم من سيناء.

وعلقت رنا حاتكم، اللهم عليك بالحاكم الظالم.. وحسبنا الله ونعم الوكيل.

وأضاف تومى، فى سيناء فقط، نستيقظ على مقتل أصدقائنا، نستيقظ على المساجد تنده على اخوتنا، نستيقظ على فراق أحبتنا.

وقال اتحاد المستقلين: ندعم أي تحرك سلمي ضد بطش الداخلية.

وغرد فتح الله، أهل سينا مش إرهابين ولا العساكر إرهابيين.. بس القيادات إرهابيين.. أي حد ليه دخل بقتل ناس بريئه إرهابي.. العريش مش واخده نص حقوقها منك يا دوله وسخه وكمان بتقتلي في ولادها وبتخونيهم وبتحزريهم.

وقال وليد: أنا من سيناء أنا مش إرهابى.

وعلق مصرى: السيسى اللى بيعملة فى سينا، زى اللى بيعملة بشار فى سوريا.

وردت فاطمة: وهنا في العريش يحدث انك تتمنى أن تفيق من نومك ليست على أخبار موت وذل. ليس على أصوات تتعالى فوق رأسك.

وأضاف مصطفى الزاملى: قاتو اخوتنا قتلو الشباب.

Facebook Comments