خصم جامد لصاحب الكوبون.. عروض للالتحاق بمدارس العسكر

- ‎فيأخبار

كتب: حسين علام

بعد اكتشاف فضيحة مخطط جنرالات العسكر للسيطرة على الاستثمار في قطاع التعليم عن طريق إنشاء مدارس دولية بمصروفات تبدأ من 20 ألف جنيه للكي جي، وتنتهي بأكثر من 30 ألف جنيه للإعدادية، في أول مدارس الجيش والتي سميت بمدارس بدر الدولية في محافظة السويس، بالتزامن مع قرار وزير تعليم الانقلاب بوقف تراخيص المدارس الدولية.

أعلنت إدارة مدرسة بدر الدولية على لسان أصحابها وملاكها وعنهم قائد المدفعية في الجيش الثالث الميداني اللواء أحمد فتحي خليفة إعفاء الدارسين بمدارس بدر الدولية والمقيدين بكشوف المدرسة للعام 2015/2016 من سداد رسوم التسجيل في المدرسة عن العام الحالي 2016/2017، على أن يتحملها الطلبة الجدد.

وقالت إن نسبة المصروفات زادت بنسبة 7% تسدد على 3 أقساط، الأول فيها 40% على أن يكون قيمة كل قسط من القسطين الأخرين 30%.

وأثارت أنباء إنشاء الجيش لمدارس دولية تزيد مصروفاتها على 30 ألف جنيه للطالب الواحد سخرية نشطاء مواقع التواصل والمتابعين، خاصة في ظل مخطط جنرالات العسكر للسيطرة على قطاع التعليم للاستثمار من خلاله لصالح جيوبهم الخاصة، كما سيطروا على كل منابع الاستثمار في الدولة.