#التابين_في_التتش يتصدر في الذكرى الخامسة لـ”مذبحة بورسعيد”

- ‎فيأخبار

كتب- حسن الإسكندراني:
 
دشن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى القصير "تويتر" هاشتاج تحت وسم #التأبين_ في_ التتش، فى الذكرى الخامسة لضحايا "مذبحة بورسعيد"، مطالبين السماح لهم بإحياء هذه الذكرى من داخل ملعب مختار التتش بالجزيرة.
 
وتصدر الهاشتاج قائمة الأكثر تداولًا في موقع التدوينات القصيرة "تويتر"؛ وذلك بسبب منع الأمن إحياء الأولتراس للذكرى الخامسة. وعلق العمدة: مع كل يوم جديد افتكروا 74 شهيدًا.
وعلق معتز: 5 سنين عدوا على موت غدر لـ72 مشجعًا من النادي الأهلي. ولازم ذكرى تأبينهم تبقى في المكان اللي حبوه وماتوا علشانه.
 
وقال الغنيمى: #التأبين_في_التتش ، ذكرى مجزرة بورسعيد يوم الأربع لازم تقام لشهداء الأهلي في المكان الي حبوه وماتوا علشانه، حاجة بتحصل كل سنة ليه تتنقل!
 
وعلق ألتراس: كما تسببوا في قتلهم لا يُسمح لهم أن يتحكموا في تأبينهم ، #التأبين_في_التتش.
وقال ممدوح زكى: جمهور الأهلي بيروح كل سنة عشان تأبين صحابهم اللي اتقتلوا غدر ومبيحصلش مشكلة واحدة، السنة دي الداخلية قررت تغير الكلام ده #التأبين_في_التتش.
 
وأضافت تقى: الناس دي ماتت عشان النادي يبقي اقل تقدير ليهم يكون التأبين بتاعهم في المكان اللي ماتوا عشانه.
 
وغرد يونس: احنا صحاب القرار مش انتم.
وردت ألاء: الإدارة بقالها فترة ماشية كويس ، لو فكروا انهم ينقلوا التأبيين من التتش هيمحوا كل الكويس اللي عملوه وكتبوا نهايتهم بإيدهم.
 
وأضاف هوبا: لابس تيشرت حرير احمر رايح فرحان وبيشجع فجأه طفوا الانوار قفلوا البيبان والغدر عم المكان قتلوا اغلى الشباب 74 شهيد #التابين_في_التتش.
ونشرت دنيا صورة من الذكرى الثالثة وكتبت تحتها: لازم كل سنة نفكر الناس ديه اننا مش ناسيين عيالهم ، صورة من الذكري التالتة.
 
وقالت صفحة الأهلى فيديو: ابسط حقوق الشهداء واهاليهم يتجمعوا فى نفس المكان اللى ولادهم حبوا وماتوا عشان بيعشقوا #التأبين_في_التتش.
 
بينما قالت صجفة صفارة: ربنا يرحم الجميع.