يستمر اليوم للاسبوع الثالث على التوالى اضراب الاطباء البيطريين فى 4700 مجزر على مستوى الجمهورية والمقرر له يوم الاربعاء من كل اسبوع خلال شهر ابريل تنفيذاً لقرار الجمعية العمومية الطارئة للنقابة وذلك بعد تجاهل الحكومة لمطالب الاطباء البيطريين المشروعة.

ويأتى على رأس هذه المطالب تأمين المجازر وتوفير الجماية للأطباء أثناء تأدية عملهم حفاظاً على صحة المواطن المصرى حيث تكررت الاعتداءات على الاطباء فى الفترة الاخيرة والتى كان افجعها مقتل الدكتور سليمان سيد على يد جزارين بمجزر ابوتيج باسيوط بعد رفضه ذبح حيوان مريض ، هذا الى جانب مطالبة النقابة بإعادة تكليف خريجى كليات الطب البيطرى اسوة بباقى اعضاء اتحاد المهن الطبية وتعيين 8500 طبيب بيطرى وفق الاتفاق المبرم مع الحكومة السابقة بموافقة وزير الزراعة السابق وضم كافة الاطباء البيطريين العاملين بالحكومة الى كادر العاملين بالمهن الطبية وتفعيل قرار وزير الزراعة بضرورة اشراف الاطباء البيطريين على المزارع.

ومن المتوقع ان يستمر التصعيد مع تجاهل الحكومة لمطالب الاطباء البيطريين حيث قامت النقابة بمخاطبة وزير الصحة ووزير الزراعة ورئيس مجلس الوزراء لتحقيق مطالب اعضائها كما قامت بأرسال ملف كامل بمطالبها الى رئيس الجمهورية المؤقت المستشار عدلى منصورولكن الى الان لم ترد اىردود او وعود للنقابة بتنفيذ تلك المطالب.

Facebook Comments