استمر2200 عامل من عمال شركة الكوك في اعتصامهم للأسبوع الأول على التوالي، للمطالبة بصرف مكافأة التصدير ورفع قيمة مكافأة نهاية الخدمة من 70 ألف جنيه إلى 100 ألف جنيه وتوفير العمالة اللازمة للعمل والتشغيل.

كان العمال قد قرروا الدخول في اعتصام وإضراب مفتوح عن العمل داخل مقر الشركة، وقاموا بإغلاق أبوابها، لحين تلبية مطالبهم التي تتلخص في الحصول على حقهم في مكافأت نهاية الخدمة، والتي يقدر العمال قيمتها بشهر واحد فقط عن كل عام خدم فيه العامل الشركة.

وهدد العمال بدخول بقية الورديات في اعتصام كامل عن العمل حيث تقدر كل وردية بألف عامل، ويوجد في المصنع أربعة ورديات أي أن هناك أربعة آلاف عامل سيدخلون في إضراب تام وكامل عن العمل ما لم تتحقق مطالبهم سالفة الذكر.

يذكر أن الشركة كانت قد قررت تصرف قيمة نهاية الخدمة بالنسبة للعامل بحوالي ثلاثون ألف جنيه، إلى أنها عادت للتراجع عن قرارها لتؤكد للعمال أنها لن تصرف لهم أية مكافأت نهاية الخدمة كما سبق الإعلان عن وغيرت من حديثها مع العمال.

Facebook Comments