معاذ هاشم
 

واصلت حركة طلاب ضد الانقلاب بجامعة الأزهر تنظيم مظاهراتها المستمرة منذ بداية الفصل الدراسي الثاني للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المعتقلين وعودة المفصولين إلى أماكن دراستهم ورفض ترشح قائد الانقلاب العسكري لإنتخابات رئاسة الجمهورية.

ووسط انتشار أمني مكثف لمليشيات أمن الإنقلاب داخل الجامعة وتواجد مكثف لهم بمحيط مبنى الإدارة الجامعية انطلقت مظاهرة طلابية حاشدة من أمام كلية اللغات والترجمة داخل جامعة الأزهر بمدينة نصر شرق القاهرة للتنديد باستمرار حبس واعتقال زملائهم الطالب والمطالبة بالإفراج عنهم وإسقاط جميع التهم الموجهة لهم والتي يصفها الطلاب بالملفقة.

كما أكد الطلاب استنكارهم لاعتداءات قوات الأمن بشكل متكرر عليهم، سواء في الجامعة أو المدينة الجامعية، مطالبين بالقصاص العاجل لكل دماء الشهداء والمصابين التي أريقت على يد قوات الأمن بحسب قولهم.

ورفع الطلاب خلال المسيرة شارات رابعة العدوية وصورا لزملائهم المعتقلين ولافتات تطالب بالإفراج عنهم، كما قاموا بترديد هتافات تندد بإدارة الجامعة وشيخ الأزهر من ببينها "يا إدارة الأزهر فينك فينك .. أمن الدولة بينا وبينك" "يسقط يسقط شيخ العسكر .. يسقط يسقط شيخ الأزهر" "طلبة الأزهر قالوها زمان .. مش بنخاف ياسجان" " "اكتب على حيطة الزنزانة .. سجن الطلبة عار وخيانة" "ابني في سور السجن وعلي .. بكرة الثورة تقوم ماتخلي" "يا انقلابي يالعين .. افرج عن المعتقلين".

من جانبها اعتدت قوات الشرطة على الطلاب المتظاهرين بقنابل الغاز والخرطوش أثناء محاولتهم الخروج بالمظاهرة خارج الجامعة.

Facebook Comments