كتب- مروان الجاسم:

 

قال الدكتور صفي الدين حامد، المحلل السياسي، إن عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري، جاء بدون برنامج سياسي، وأثبتت الأيام أنه سلم مصر لثلاث قوى وأصبحت دولة تابعة تدار اقتصاديا من الإمارات وسياسيًّا من تل أبيب كما أنها لا زالت تدار عسكريًّا من واشنطن.

 

وأضاف صفي الدين، في مداخلة هاتفية لقناة مكملين اليوم الجمعة، أن مصر لم تعد تملك قرارها، فالسيسي فارغ المحتوى وكذلك كل حكوماته، وكل زعماء قمة العشرين وضعوا نصب أعينهم أهدافًا محددة لتحقيقيها قبل حضور القمة بخلاف السيسي الذي ظهر على المسرح دون دور محدد.

 

وأوضح صفي الدين أن السيسي خلال قمة العشرين بدا وكأنه "تلميذ خايب" حضر مجلس الآباء دون والديه، وأنه كان يعتقد أن زعماء العالم سيصفقون له مثل عساكره، لافتًا إلى أنه من الخزي تشبيه السيسي بعبد الناصر أو أي من رؤساء مصر السابقين. 

 

Facebook Comments