الحرية والعدالة 

أصدرت حركة طلاب ضد الانقلاب بيانا، اليوم، مع بدء العام الدراسي بالترم الثاني، أوضحت فيه أن الحركة نظمت عددا من الفعاليات في 19 جامعة مصرية؛ رفضا للانقلاب وتنديدا بعودة الحرس الجامعي، كما خرج طلاب جامعات القاهرة وعين شمس وحلوان بمظاهراتهم خارج الأسوار، ونظم طلاب الأزهر مظاهرة أمام منزل مدير أمن القاهرة.

أكدت الحركة أنها مجرد بداية، وما زال هناك الكثير من ورق الضغط حتى ننتزع حقوق 1347 معتقلا و176 شهيدا من الحركة الطلابية.

وأشار البيان إلى أن عددا من البلطجية قام بالاعتداء على طلاب جامعة بني سويف، كما قامت الداخلية بقذف الغاز المسيل للدموع على طلاب جامعة القاهرة لتفريقهم فور خروجهم من الجامعة كحلقة من حلقات مسلسل الانتهاكات بحق الطلاب.

وأضافت الحركة في بيانها أن تاريخ اليوم 9 مارس يتزامن مع ذكرى يوم الشهيد المصري، الذي اُستشهد فيه الفريق البطل عبد المنعم رياض وهو في الصفوف الأولى بين جنوده، يُشعل بداخلنا قضية النضال المستمر حتى يعود الجيش لمزاولة مهامه في حماية الحدود وردع العدو، والعمل بعيدا عن السياسة.

 

 

Facebook Comments