واصل أهالي العاشر من رمضان أمس الأحد فعالياتهم الرافضة لحكم العسكر بالمشاركة في المسيرة الليلية التي نظمها التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب مع الحركات الثورية للشباب والنساء، استمرارا لفعاليات أسبوع "لن يحكمنا الصهاينة والأمريكان".

شهدت المسيرة التي انطلقت من أمام مسجد المجاورة 59 وجابت جميع مجاورات الحي الخامس بالعاشر من رمضان تفاعلا ومشاركة واسعة من الرجال والنساء والأطفال، مرددين الهتافات والشعارات المناهضة لحكم العسكر والمنددة بتردي أحوال البلاد وتفاقم المشكلات والأزمات يوما بعد الآخر.

مرت المسيرة من أمام منزل الشهيد أحمد عبد اللطيف، وهتف باسمه الثوار، وتفاعل أهل الحي معهم موجهين التحية لهم وملوحين بإشارات رابعة العدوية.

كما رفع المشاركون صور الرئيس الدكتور محمد مرسي، وصور الشهداء والمعتقلين، مطالبين بالإفراج عنهم والقصاص لدماء الشهداء، والعودة للشرعية، واحترام إرادة الشعب المصري.

شاهد الفيديو:

https://www.youtube.com/watch?v=LFmRsJFg4h8&feature=youtu.be

 

Facebook Comments