كتب- حسن الإسكندراني:

 

أجرى موقع "التحرير" الموالي للانقلاب تقريرًا مصورًا عن حجم شعبية قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، والذي كشف عن انخفاض متدن لشعبيته الزائفة، واصفين إياه بأنه كاذب ولم يقم بفعل شيء.

 

وقال مواطنة: عندما جاء أشعرنا بأن الحياة القادمة "بمبي" والحياة حلوة، لكن مع مرور الوقت اكتشفنا أن الدنيا بقت سودا والأسعار ترتفع والمواطن يزداد فقرًا.

 

وأضاف مواطن: إن حالة المواطن دليل قطعي على المعيشة، وخاصةً لو أن الأسعار ما زالت ترتفع والبلد مغلقة ولا حياة كريمة، فلا بد من قول ذلك الحقيقة للسيسي.

 

وأضاف آخر: لم تحل أي مشاكل، بل زادت ولم يقم بأي شيء يذكر والوضع في انهيار كما كان يقول سابقًا: إن مصر ستكون جنة، خاصة الغلاء في المعيشية وارتفاع الأسعار والخدمات وفواتير الكهرباء والمياه والغاز.

 

كما كشف عامل أن عدم الرقابة على الأسواق قاداتنا إلى أن يفتك بنا التجار، وهذا خطأ من قبل الحكومة التي لم تقم بدورها الطبيعي في حماية المواطنين والأسعار في ازدياد. 

 

Facebook Comments