تجري اليوم الخميس في الجزائر الانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها ستة مرشحين بينهم الرئيس الحالي عبد العزيز بوتفليقة، والذي يتوقع مراقبون فوزه بولاية رابعة، في ظل مقاطعة القوى المعارضة لترشح "بوتفليقة" وعلى رأسها "الإخوان المسلمون".

ويبلغ عدد من لهم حق التصويت في انتخابات اليوم أكثر من 22 مليون ناخب جزائري حسب التقارير الرسمية.

والمرشحون الستة هم 5 رجال وامرأة:

1- عبد العزيز بوتفليقة، 77 عامًا، رئيس البلاد منذ 1999، ومرشح حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم.

2- على بن فليس، 70 عاما، محامٍ سابق ورئيس وزراء الجزائر في الفترة بين 2000 و2003، ومرشح مستقل يحظى بدعم أحزاب الإصلاح الوطني والفجر الجديد.

3- لويزة حانون، 60 عاما، نقابية وموظفة سابقة بمطار مدينة عنابة، شمال شرق البلاد، ومرشحة حزب العمال اليساري.

4- موسى تواتي، 61 عاما، عمل في السابق بسلك الجمارك، والأمن العسكري (المخابرات)، ومرشح حزب الجبهة الوطنية.

5- عبد العزيز بلعيد، أصغر المرشحين سنا (51 عامًا)، طبيب، ومرشح حزب جبهة المستقبل.

6- على فوزي رباعين، 59 عاما، يعمل طبيب عيون، ومرشح حزب عهد "54" وسط.

هذا وتقاطع المعارضة الجزائرية تلك الانتخابات، ومنهم الإخوان المسلمون بسبب ترشح "بوتفليقة" لولاية رئاسية رابعة، وكذلك المجلس الوطني للتجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، الذي دعا الجزائريين إلى عدم التصويت ورفض التوجه إلى مكاتب الاقتراع.

Facebook Comments