استمرت طواقم الإنقاذ وفرق الغوص في كوريا الجنوبية، اليوم الخميس، في جهودها لإيجاد قرابة 300 شخص لا يزالون في عداد المفقودين، بعد غرق العبارة التي كان على متنها 462 شخصًا.

وقال مسئولون من وكالة الكوارث الوطنية إن فرق الإغاثة نجحت في إنقاذ 179 شخصا وإن 290 آخرين باتوا في عداد المفقودين، في حين تأكدت وفاة ستة أشخاص، من بينهم تلميذ وامرأة من أفراد الطاقم.

ويخشى المسئولون من ارتفاع عدد القتلى، إذ مالت العبارة سيويل بشكل كبير قبل غرقها، وقد يكونون عالقين في داخلها، وكانت السفينة انقلبت بعد ساعتين على إرسالها إشارة استغاثة عند الساعة التاسعة من صباح الأربعاء.

وغالبية ركاب السفينة الغارقة هم تلامذة مدارس ثانوية كانوا متوجهين لقضاء عطلة في جزيرة جيجو السياحية قبالة السواحل الجنوبية الغربية لكوريا الجنوبية، حسب ما أكدت مصادر حكومية.

Facebook Comments