كعادة الانقلاب في تحميل أي فشل أو تقصير لشماعة الإخوان، فتح نائب برلمان العسكر حسين خاطر، وكيل لجنة النقل والمواصلات، النيران على تواجد التكاتك داخل المدن والمحافظات المصرية، واصفًا إياها بـ"الكارثة"، محملاً إياها للإخوان!.

 

وكان إعلام الانقلاب قد ألصق فشله ومشكلاته، مثل قانون الخدمة المدنية، والمظاهرات الفئوية، وحوادث القطارات.. و"الفكة"، وآخرها مشكلة التوكتوك إلى جماعة الإخوان المسلمين.

 

واستنكر خاطر- في تصريحات صحفية- تواجد التكاتك في أماكن لا ينبغي تواجدها فيها، وخاصةً الشوارع الرئيسية، مطالبًا بترخيصها، وتقنين أوضاعها وتحديد أماكن تواجدها وخطوط سيرها.

 

وقال وكيل لجنة النقل والمواصلات بالبرلمان: "دي مصيبة من أيام الإخوان آذوا بيها الشعب المصري"، مشددًا على أن اللجنة ستفتح ملف التكاتك وتقنين أوضاعها مع الدكتور جلال السعيد، وزير النقل في حكومة الانقلاب، مع بدء دور الانعقاد الثاني لمجلس النواب أكتوبر المقبل.

Facebook Comments