كشف أحد شباب حي بولاق الدكرور، أمس الثلاثاء، عن أنه تحصل على أموال من خمسة مرشحين في انتخابات "برلمان الدم" نظير نزوله التصويت، إلا أنه أكد في تصريحه لمراسلة إحدى الفضائيات أنه لن يصوت لأي من المرشحين، لعلمه بأنهم "حرامية"، حسب قوله.

وأضاف -خلال حديثه أمام عدد كبير من المواطنين- أن كل الواقفين أمام الكاميرا تحصلوا على أموال للنزول والتصويت، الأمر الذي لم يعلق عليه أحد من الواقفين، مؤكدا أنه شخصيا تحصل على أموال كثيرة من المرشحين، لو عمل سنة لم يستطع ليتحصل عليها، كما أكد على أن الشباب لم يشارك في الانتخابات لعلمه بأن المرشحين عبارة عدد من فلول الحزب الوطني الذين نهبوا أموال البلد.

يذكر أن انتخابات "برلمان الدم" تحت قيادة قائد الانقلاب العسكري شهدت عزوفا غير مسبوق من المِصْريين بسبب انهيار الحالة الاقتصادي، ويأس الملايين من الشباب في وجود أي تحسن تحت حكم الانقلاب، في الوقت الذي شهدت فيه الانتخابات عمليات تزوير مفضوحة، خاصة في دائرة الدقي التي يرأس لجنتها المستشار ناجي شحاتة. 

Facebook Comments