الحرية والعدالة   صرح المهندس طارق الملا، الرئيس التنفيذى للهيئة العامة للبترول، أن مفاوضاتهم مع وزارة المالية بشأن تسوية ديون الأخيرة للهيئة فشلت.   وكشف الملا أن مديونية وزارة المالية المستحقة لصالح "البترول" تفاقمت لتصبح 118 مليار جنيه، منها 62 مليار جنيه من قيمة الدعم تراكمت منذ عام 2005 حتى 2010، و50 مليارا من دعم السنوات الثلاثة الماضية و6 مليارات فرق دعم الربع الأول من العام المالى الجارى.   وأوضح الملا أن وزارة المالية لم تورِّد إلى وزارة البترول قيمة دعم الربع الأول من العام المالى الجارى حتى اليوم، والذى يقدر بـ31 مليار جنيه حسب ما ورد بموقع مصر العربية.  

Facebook Comments