أعلن حاملو الماجستير والدكتوراه دفعة 2015 الاعتصام على سلالم نقابة الصحفيين، حتى تتم الاستجابة لمطالبهم المتمثله فى التعيين فى الوظائف الحكومية والإدارية للدولة أسوة بالدفعات السابقة من 2002 حتى 2014.

واتهم المعتصمون، حكومة الانقلاب بتجاهل مطالبهم، مؤكدين إصرارهم على تحقيق تلك المطالب والحصول على حقوقهم الدستورية.

وكان عدد من حاملى الماجستير والدكتوراه دفعة 2015، أقدموا على إحراق صور من شهاداتهم العلمية أمام نقابة الصحفيين، احتجاجًا على عدم تعيينهم أسوة بالدفعات السابقة من 2002 حتى 2014.

Facebook Comments