القليوبية – محمود شنقير:

 

أعلن الدكتور عبد الله عمارة وكيل وزارة التربية والتعليم بحكومة الانقلاب بالقليوبية أنه تم الاتفاق مع مديرية أمن القليوبية على خطة تأمين دخول وخروج الطلاب من المدارس من خلال تكثيف الدوريات الراكبة في أوقات محددة، واستمرار الدوريات الأمنية حول المدارس ليل نهار، والاستفادة من ضباط الشرطة لإلقاء محاضرات وندوات للطلاب والمعلمين لزيادة الوعي بالنواحي الأمنية، حسب قوله، وغرس قيم المواطنة وروح الانتماء للوطن من خلال الالتزام بتحية العلم المصري والنشيد الوطني أثناء طابور الصباح.

 وكشفت مصادر لـ"الحرية والعدالة" -رفضت الإفصاح عن هويتها- أن اتفاقاً وقع بين اللواء محمود يسري مدير أمن الانقلاب بالقليوبية، والدكتور عبد الله عمارو وكيل وزارة التربية والتعليم بحكومة الانقلاب بالمحافظة، بهدف تأمين المدارس والمنشآت التعليمية والمديرية ودواوين الإدارات.

وأوضحت المصادر أن الأسباب الحقيقية لهذا البروتوكول المشبوه هي وضع خطط أمنية لتأمين المدارس في اثناء اليوم الدراسى، خاصة فى مواعيد الحضور والانصراف في محاولة لبث الرعب بين العاملين بالحقل التعليمي الداعمين للشرعية والرافضين للإنقلاب. والعمل على تحسين ومحو الصورة السوداء لأمن الإنقلاب المترسخة في عقول الطلاب عقب مشاهدتهم أحداث مجازر الفض التي ارتكبتها ميليشيات الداخلية والسيسي عن طريق عقد ندوات ومحاضرات توعية للطلاب أمنيا وعرض دور الشرطة فى نشر الأمن بالمجتمع، حسب زعمهم.

Facebook Comments