الإسكندرية –ياسر حسن

 

حالة من الغليان بين سائقى الأجرة والميكروباص والمركبات الخاصة بالاسكندرية بسبب الإنتظار الطويل أمام محطات البنزين منذ ليلة أمس فى غياب محافظ الإسكندرية ووكيل وزارة التموين.

وشهدت محطات البنزين فى شرق ووسط المحافظة مشادات بين السائقين بعد إمتداد موكب السيارات إلى عشرات الأمتار خاصة فى محطة "صبرى"بالعوايد ومحطة "موبيل" بسبورتنج وأخرى بسموحه .

وعبر إبراهيم خلف –سائق تاكسى عن خيبة أمله فى الحصول على بنزين بعد مشاهدة عشرات السيارات تصطف أمام المحطة ، داعياً المحافظة ووزاة التموين لحل المشلكة قبل أن تتفاقم خاصة فى ظل بدء الفصل الدارسى الثانى.

ونّدد أحمد عبد الصمد –سائق ميكروباص "مشروع" بما وصل إليه الحال ،بعد أن كان يجد جميع المحظات خاوية ومتوفر بها السولار ، مشدداً على أن الأمر بدء ينكشف وأن الحكومة الحالية فاشلة.

كانت ليلة أمس قد شهدت إشتباكات أمام محطة بنزين "كوبرى مايو" بين السائقين على حجز أدوار للحصول على بنزين وسولار بعد أن لاحظوا خروج "جراكن بنزين" من خلف المحطة وهو ما أثار الإحتقان بين السائقين وصاحب المحطة الذى أقسم أنها جراكن مياة وليست بنزين
 

Facebook Comments