شهدت مدينة أبو كبير بالشرقية مسيرة نسائية، سبقتها سلاسل بشرية، انطلقت بعد صلاة العيد بالمدينة، شارك فيها حركتا نساء وطالبات ضد الانقلاب.

المشاركات في المسيرة قدمن التهنئة بالعيد للرئيس مرسي والمعتقلين الأحرار وللثوار المرابطين في الميادين، بالإضافة إلى أهالي مدينة أبو كبير.

شهدت المسيرة هتافات تندد يما آلت إليه أحوال البلاد من فساد وتدهور في الاقتصاد، وترد في الخدمات وغلاء في الأسعار جراء حكم العسكر، وسط تأكيد المشاركات تواصل النضال الثوري حتى إسقاط الانقلاب العسكري وعودة الشرعية.

Facebook Comments