شارك طلاب جامعة الزقازيق، اليوم، في مسيرة نظمتها حركة "طلاب ضد الانقلاب" وأولتراس أحرار لرفض الانقلاب العسكري والمطالبة بالإفراج عن زملائهم الطلاب والتنديد بالتعذيب الوحشي الذي يمارسه الانقلابيون ضد زملائهم في سلخانة معسكر الأمن المركزي بالزقازيق

وأكد الطلاب رفضهم للقبضة الأمنية الزائفة بعودة الحرس الجامعي ومستنكرين السياسات القمعية، وطالبوا بمحاسبة كل من تورط في انتهاكات ضد الحركة الطلابية وأبنائها.

وألهب الأولتراس حماس الطلاب بهتافاتهم الثورية منها: "الحرية للطلاب.. أمن الدولة كلاب في كلاب، يسقط يسقط حكم العسكر، الداخلية بلطجية ، يسقط حكم العسكرية طلعوا كلاب زي الداخلية، الشعب يريد إسقاط الانقلاب، ياللي بتسأل ليه نازلين البنات جوه الزنازين، الانقلاب هو الإرهاب، عبد الفتاح هو السفاح".

جدير بالذكر أن جامعة الزقازيق سقط منها 10 شهداء من الطلاب، واعتقل 150 طالبا، و20 عضو هيئة تدريس من بينهم رئيس نادى أعضاء هيئة التدريس أ.د. السيد عبد النور، ونائب رئيس الجامعة أ.د. حامد عطية، وفصل 5 من أعضاء هيئة التدريس، فضلاً عن ترك أكثر من 200 عضو هيئة التدريس البلاد نظرًا لمطاردتهم من قبل قوات أمن الانقلاب.

Facebook Comments