كتب – أنور خيري وأحمد علي

 

اعتدت قبل قليل، قوات أمن الانقلاب على طلاب الثانوية العامة خلال وقفتهم الاحتجاجية أمام مقر وزارة التربية والتعليم، وسط القاهرة.

وقامت قوات الأمن باعتقال عدد من الطلاب، الذين يطالبون بإلغاء الـ10 درجات للسلوك والحضور، التي أقرتها وزارة التربية والتعليم على طلاب الثانوية العامة، دفعة 2016، فيما أصيبت إحدى الطالبات المتظاهرات بحالة إغماء وإعياء شديدة، إثر الاعتداءات الأمنية على الطلاب، فيما يتوافد المئات من الطلاب وأولياء أمورهم على مقر الوزارة، في محاولة للوصول إلى الوزير، بينما تعالت أصوات "الدفوف والطبل".

وأغلق أفراد الأمن الإداري الأبواب الرئيسية للوزارة، وفتح الأبواب الجانبية لدخول الموظفين، وردد الطلاب هتافات منها "اصحى يا طالب مصر أمانتك.. واعرف دورك في الثانوية"، و"يا وزير الغي القرار.. الثانوية في انهيار"، ورفعوا لافتات منها "طلاب الثانوية ضد قرار الـ10 درجات"، وانضم عدد من أولياء الأمور إلى الطلاب تضامنا معهم، مرددين هتافات منها "ثورة في التعليم"، "هي وزارة غش في غش" و"ثوار أحرار هنغير القرار".

وفي الإسكندرية، انطلقت مسيرة احتجاجية لطلاب الثانوية العامة بالإسكندرية، قبل قليل، من أمام مسرح بيرم التونسي، بمنطقة الشاطبي، وصولا إلى محرم بك؛ للتظاهر أمام إدارة وسط التعليمية، اعتراضا على قرار الـ10 درجات حضور سلوك، ورفع الطلاب عددًا من اللافتات الغاضبة منها "قرار فاشل الـ10 درجات"، "لا يا وزير التعليم"، "معا لإلغاء قرار الـ10 درجات"، "الطالب حر"، "يسقط كل نظام تعليم"، كما رددوا الهتافات المعادية لوزير التربية والتعليم وطالبوا بإقالته من منصبه.

كما اعتدت أيضا على تظاهرات الطلاب بمدينة ديرب نجم بمحافظة الشرقية وأطلقت عليهم أعيرة من الخرطوش وقنابل الغاز وطاردتهم فى شوارع المدينة أيضا اعتدت على التظاهرات التى انطلقت بمدينة طوخ محافظة القليوبية من أمام الادارة التعليمية واحتجزت عدد من الطلاب الذين شاركوا فى التظاهرة التى خرجت تطالب بإلغاء قرار العشر درجات، ونظم أيضا طلاب الثانوية بمركز ومدينة فوه محافظة كفر الشيخ، وقفة احتجاجية من أمام الإدارة التعليمية بفوه إحتجاجًا على قرار وزير التعليم بحكومة الانقلاب بتخصيص (10) درجات تضاف للمجموع الكلي لطلاب الصف الثالث الثانوي يتم رصدها بناء على نسبة حضور الطالب والسلوك.

ورفع الطلاب المشاركون فى الوقفة لافتات طالبت بالرجوع عن تنفيذ القرار، وتضمنت عبارات أكدت على عدم وجود تعليم بالمدارس وأن الحضور مضيعة لأوقاتهم ويزيد من معانات طلاب الثانوية العامة، كما طلاب الثانوية العامة بالوادي الجديد، اليوم تظاهرات حاشدة أمام مديرية التربية والتعليم بمدينة الخارجة بالمحافظة، ضمن تصاعد الاحتجاجات على قرار العشر درجات واحتشد الطلاب أمام المدارس واتجهوا للمديرية معلنين الاعتصام واستمرار التظاهر حتى يتم إلغاء القرار الذي اعتبره الطلاب مجحفا ويضع الطالب تحت ضغوط من إدارة المدرسة والمعلم ويفتح مجال للفساد والرشوة

فيما أكد الطلاب استمرارهم في التظاهر كل خميس بنهاية الأسبوع، لحين تراجع الوزير عن هذا القرار، منوهين على تصعيد احتجاجهم في حال استمرار تجاهل الوزارة لهم ولمطالبهم وإلغاء هذا القرار "الفاشل"، ويخشى الطلاب من المحسوبية والرشاوى التي يقولون أنها ستحكم منح الـ10 درجات، مما يعرض الالاف للظلم.

في سياق متصل، قال الخبير التربوي نصر درويش: "القرار يحتاج إلى تمهيد، بتفعيل دور المدرس في المرحلة الثانوية، حيث اعتدت المدارس الحكومية والخاصة، على أن الطالب يعتمد على الدروس الخصوصية بنسبة كبيرة، ومن ثم أهملت ادارة المدارس التدريس لطلاب الصف الثالث الثانوي، حتى أن بعض المدارس الخاصة التي تتقاضى آلاف الجنيهات، لا يوجد بها فصول ولا مدرسين للصف الثالث الثانوي، منذ سنوات، والكل يعلم ذلك"!! مطالبا بتطوير المدارس وتهيئتها لحضور الطالب، قبل فرض الحضور والسلوك، على الطالب الذي يتيقن بأن ذهابه للمدرسة اضاعة للوقت..

أحد الطلاب المشاركين فى تظاهرات الوادى الجديد قال إن "جميع الطلاب بالفصل الدراسي الثاني يلجأون إلى الغياب لمراجعة المنهج الدراسي بالمنازل في ظل أن 100% من طلاب الثانوية العامة يعتمدون على الدروس الخصوصية وهو أمر واقعي".

وأضاف "لا نبخس دور المدرسة والمعلم لكن الثانوية العامة لها نظام خاص، و10 درجات كفيلة أنها تغير مصير طالب بالثانوية العامة وتحطم أحلامه وآماله، وستفتح مشاكل عديدة مابين المعلمين والطلاب وإدارة المدرسة".

المشاركون فى التظاهرات المتنوعة رفعوا لافتات تحمل عبارات الرفض للقرار ومنها "باطل باطل"، " الـ10 لألأ " كما رددوا هتافات منها " يا وزير الـ"10 لأ"، "طلاب أحرار هنغير القرار"، "مدارس مش رايحين والـ10 مش عايزين".

وأكد الطلاب والطالبات تواصل تظاهراتهم رغم اعتداءات الامن وانتهاكاته بحق الطلاب حتى يتم إلغاء القرار والاستجابه لمطالبهم داعين جموع الطلاب والطالبات للمشاركة والتصعيد. جدير بالذكر، أن طلاب الثانوية العامة قد نظموا خلال الأسابيع الماضية عدة وفى سياق متصل نظمت طالبات مدرسة «علي رفيع» الثانوية بنات بمدينة رأس غارب شمال محافظة البحر الأحمر، وقفة احتجاجية، اليوم الخميس، داخل المدرسة اعتراضًا على عدم استلام بعض الكتب حتى الآن. وقالت الطالبات، إن "المرحلة الثانوية من المراحل الهامة دراسيا وتحتاج إلى التركيز والمذاكرة منذ اليوم الأول لبدء الدراسة واستمرت الوقفه لما يقرب من ساعة وسط تفاعل من طالبات المدرسة الذين طالبوا بحل المشكله حرصا على مصلحة الطلاب.

مظاهرات ووقفات احتجاجية أدانوا فيها قرارات وزارة التربية والتعليم بتخصيص 10 درجات على حضور وسلوك الطلاب، ومؤكدين أن الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم فى حكومة الانقلاب، قراراته باطلة، خاصة بقرار رقم 357 بتاريخ 5 أكتوبر 2015. 

شاهد الفيديو: http://bambuser.com/v/5869639

 

حوارات مع الطلاب المشاركين

 

Facebook Comments