نشر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعى صورة مؤثرة لأحد الشباب الفلسطينى وهو يرفع راية رابعة العدوية أمام المسجد الأقصى خلال دفاع المرابطين عنه خلال الأيام الماضية ضد محاولات الاعتداءات الصهيوينية المكثفة التى تمت خلال الأيام الماضية.

وعلق نشطاء على الصورة بأنها تعبير عن وحدة الهدف بين المواجهين لبطش الصهاينة فى فلسطين والانقلابيين فى مصر، حيث أشاروا إلى أن الظلم واحد، وأن المقاومة سوف تنتصر عليه فى البلدين .

Facebook Comments