دشن نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" هاشتاج جديد بعنوان #سلخانة_لاظوغلي، للمطالبة بالتصدي لانتهاكات داخلية الانقلاب بعد اختفاء عدد من الشباب قسريا على يد قوات الأمن، وحجزهم في أماكن مجهولة تحت التعذيب.

وقالت الإعلامية آيات عرابي إنه في أي دولة بها مؤسسات محترمة لا يمكن أن يتم اختطاف مواطنين وإخفاءهم قسريًّا، مضيفة أن اختطاف مواطن واحد قد يتسبب في ثورة لا يتبقى بعدها من تلك المؤسسات إلا بعض الغبار.

ودعت عرابي الشباب للمشاركة في هذا الهاشتاج لفضح انتهاكات داخلية الانقلاب ضد المصريين.

فيما قال الناشط محمد أبو هريرة: إن هذا "نظام مجرم لا يعرف إلا الخطف والترويع"، موضحا أن عشرات من الشباب والأطفال معتقلين ومختفيين قسريًّا وعلى رأسهم عبادة جمعة وعمرو رضا وعمرو عبد الرحيم وهيثم عبد الرحيم.

وأوضح الناشط حمزة أشرف "أن الاختفاء القسري جريمة بكل ما تحمل الكلمة من معنى.. وسجن لاظوغلي ما هو إلا مقبرة للمعتقلين يتعرضون لأبشع أنواع التعذيب.. مدينة نصر الآن تكاد تكون بلا شباب.. ليست مدينة نصر فحسب بل الوطن بأكمله"، مطالبا الشباب بالنشر والمشاركة لتوصيل صوت الشباب المعتقل تحت التعذيب.

Facebook Comments