كشف الدكتور موسى أبو مرزوق، عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، وجود تحركات دولية واسعة لوقف انتفاضة القدس.

واستغرب أبو مرزوق -في تصريحات له، اليوم الجمعة، نشرها على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"- حجم التحركات الدولية التي انطلقت لوقف الانتفاضة، التي لم تحدث أيام معركة "العصف المأكول"، في إشارة للحرب التي شنها الاحتلال على غزة في يوليو 2014 واستمرت 51 يومًا.

وطالب أبو مرزوق السلطة الفلسطينية والقادة العرب بعدم السعي لإجهاض انتفاضة القدس، وقال: "لزعماء المنطقة وخاصة أبو مازن، وقد راعهم ما يجري في فلسطين، وأحسب أنه أغضبهم ما جرى ويجري للأقصى والمسرى، وسمعتم وجع أبو مازن على منصة الأمم المتحدة، ولم تنجزوا شيئًا للشعب والمقدسات، فاتركوا الشعب يحقق له ولكم ما عجزتم عن فعله، اتركوا الشعب يكمل انتفاضته لتحقق أهدافها غير منقوصة، اتركوا الشعب ينتزع حقوقه".

ودعا أبو مرزوق الفصائل الفلسطينية إلى وحدة الصف وتناسي الخلافات وجمع الطاقات، والوحدة مع الشعب الفلسطيني، الذي قال إنه "يريد أن يكمل المشوار حتى ينال حريته".

Facebook Comments